القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار جديدة

ما هو الفراغ العاطفي و ما هو علاجة؟

banner

ما هو الفراغ العاطفي و ما هو علاجة؟

 

الفراغ العاطفي

هو كالتالي عدم الشعور بمشاعر تجاه أيّ شيء ، حيث يتعرّض له معظم البشر بشكل مؤقت و في مرحلة معينة من مراحل حياتهم كالتعرض لصدمة ، أو فاجعة ، أو كوفاة أحد أفراد الأسرة ، إلّا أنّ الشعور الدائم بالفراغ ، و أيضا التخدّر بالشعور قد يكون مؤشراً من مؤشرات للأمراض النفسية أو كالاكتئاب ، أوالاضطرابات ، أو انفصام في الشخصية ، ومن الأفضل أن يراجع الفرد الطبيب النفسيّ ، خاصة إذا كان من الصعب عليه التركيزعلى جوانب حياته الأخرى ، وعلى الرغم من الغرابة في الموضوع إلا أنّ البعض من الناس يصفون الفراغ العاطفيّ على أنّه شيءٌ يمكن الإحساس به في أجسامهم ، مثل الإحساس الفراغ في الصدر، وأيضا الشعور بالتعب والرغبة في البقاء ساكناً ، والبعض الآخرأيضا يصفونه بشعور داخلي مثل الشعور بالملل طوال اليوم وعدم الاهتمام بشيء.




علاج الفراغ العاطفي

توجد بعض من الطرق التي يمكنها أن تساعدك في حالة تعرضك للفراغ العاطفيّ ، مثل:




• الأعتراف بالشعور و تقبله

تقول طبيبات النفس و الذي اسمها إلدر، بأنّ الفرد الذي يعاني من الفراغ العاطفي يجب عليه الاعتراف بهذا الشعور وتقبله أيضا ، وعدم الاستسلام لهذا الشعور، ومحاولة التعايش معه لأنّ الفراغ الناجم عن فراق شخص عزيزعلى الفرد ، لا يمكن أن يختفي أبداً بل يجب على الشخص أن يتعلّم كيفية التعايش معه فقط.




• تخصيص وقتا للنفس

بدلاً من أن تبحث عن العلاج بتناول العقاقير، ومشاهدة التلفاز و الأفلام ، أو أي شيء آخر، ينصح بأن يستكشف الشخص ذاته ، وأن يبحث أيضا عن الآمال ، والأحلام الذي يتمنّى تحقيقها ، و أن يعمل على وضع هدف ، أو تحقيق أمرا معينا حتى يبقى معنى للحياة  الذي يعيشها ، ومن الأنشطة المفيدة في هذه الفترة هي الكتابة ، و ممارسة التمارين و الرياضية ، والتأمّل أيضا.




• أختبار المشاعر

تخصيص على الأقل خمس دقائق يومياً للتعبيرعن مشاعر الشخص الحالية و بما في ذلك كتابتها ، أو اختبار الشعور و مسح جزء من الجسم كاليد ، أو الرأس ، وأن يتأمل الشخص في كيفية عمله ، أو درجة حرارته ، أو التوتّر المتواجد فيه ، وتساعد هذه الطريقة على توسيع مساحة التسامح التي يشعر بها الفرد في حياته.




• أكتشاف المسبب

يمكن أيضا للشخص فعل شيء و هوالجلوس مع نفسه والجواب عن أسئلة معينة تبيّن له المسبّب وراء شعوره الذي جعله يشعر بالفراغ العاطفي مثل هل أقول لنفسي أشياء إيجابية؟ أو هل أنا أحكم على نفسي أم أنني أقارن نفسي بالأشخاص ألآخرين؟ أو ما الذي أحاول إثباته أو الفوز به أيضا؟




• الثناء

يجب تقبّل الشعور بالفراغ ، والعيش معه بالرضى حتى بوجود مشاكل كثيرة في الحياة لأنّ من حق كل شخص أن يعيش حياةً مرضيةً ذات معنى و محبه.


شاهد أيضا: كيف أكون جذابة؟

تعليقات